واحة التواصل والإبداع


منتديا ت واحة التواصل والإبداع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ورايت الشيطان: قصة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المنصوري
مراقبة عامة ومديرة الإشراف
مراقبة عامة ومديرة الإشراف
avatar

عدد المساهمات : 596
نقاط : 1243
تاريخ التسجيل : 29/10/2010

مُساهمةموضوع: ورايت الشيطان: قصة   الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 2:17 pm

Mad
ورايت الشيطان

جلست واجمة تتنصل من واقعها وتحاول ان تشيح عن الواقع بفكرها
رن الجرس وبادرت بفتح الباب
تهللت اساريرها وهي ترى صديقتها بالباب
انهالت عليها عناقا وقبلا وكانها كانت تنتظر هذا الملاذ الامين
جلست على الاريكة بعدما حضرت فنجاني قهوة
شرعت تسترق النظرات الى محيا صديقتها وهي ترشف فنجان قهوتها
شيئ غريب بداخلها جعلها لاتقوى على النظر في عيني صديقتها وتتملص من التقاء نظرتيهما
كانت ساهمة الطرف خارج دائرة الوعي والحاضر بينما صديقتها تروي وتحكي دون توقف
فجاة ادركت صديقتها انها اصبحت مثل بلهاء تكلم جسدا فاقدا للشعور والادراك
ماعليها الان سوى رجها لتستفيق من سباتها
لم تتاخر عن قرارها ،وبرجة واحدة عادت الى الدنيا والى الواقع
سالها صديقتها الضيفة :
_مابك نهاد؟
اجابتها نهاد بتلعثم وارتباك كبيرين:
_ لالا ،لا شيء البتة
_ وما لي اراك على غير عهدي بك؟
_ لالا عزيزتي فدوى ،قلت لا شيئ البتة
_ليس علي انا العبيها مع غيري
صمتت نهاد ولم تنبس ببنت شفة
بعد هنهية قالت وهي متحمسة :
_ نهاد ، ساخبرك شيئا، لي صديقة رات الشيطان.
_ ماذا؟ ماذا اسمع ؟لك صديقة رات الشيطان ؟هل هذا ماسمعت منك؟
_ نعم ،نعم ،لي صديقة رات الشيطان
_ عزيزتي ، عن اي شيطان تتحدثين؟
_ شيطان في جلباب آدمي
_لم اعرف لك صديقة غيري ،وماعهدتك مع اصدقاء آخرين، اخبريني رجاء وكوني صريحة معي
عن اي شيطان تتحدثين واي صديقة تقصدين؟
اغرورقت عينا نهاد دمعا وانفجرت باكية تخنق نبراتها العبرات:
_ انا من رات الشيطان، شيطانا يلتحف انسانا لطيفا جميلا لكن صورته الحقيقية وحش بانف كبير واسنان مهترئة ،وبشرة دكناء وشعر اجعد وظهر احدب و............
انا من...............واسترسلت باكية مرتمية بين احضان فدوى مخفية وجهها بين كفيها وكانها لم تعد تقوى على مواجهة العالم والواقع المريرين,
ادركت فدوى مدى الم صديقتها وضمتها الى صدرها وهي تقول : لالا تنهزمي ، لا تدعي الاحباط يسكن جوانحك ،فانت من انتصر على الشيطان ،وانت من كشف خبث الشيطان
كوني كما انت ودومي كما انت
رفعت نهاد راسها محدقة في وجه صديقتها بعينين دامعتين لم تزدهما العبارات سوى جمالا على جما ل
وفجاة ابتسمت وهي تقول "ليذهب الشيطان الى السعير ، فانا هنا طود لن تهزني لحظة من لحظات الضعف ولن استسلم "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورالدين متوكل
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 836
نقاط : 1741
تاريخ التسجيل : 22/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: ورايت الشيطان: قصة   الأربعاء سبتمبر 07, 2011 2:17 am

ماأكثر الشياطين الآدمية التي تؤذي الناس بشتى أنواع المكر والخداع،لكن اليقظة الفاعلة،والحيطة والحذر والثقة في النفس صخور تتكسر عليها معاول كل شيطان آدمي.

نص بديع وباذخ شكلا ومضمونا.

أشكرك أختي الفاضلة جزيل الشكر على الإبداع والإمتاع.

لك خالص مودتي وتقديري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://waha.forum.net.bz
 
ورايت الشيطان: قصة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
واحة التواصل والإبداع :: الفئة الأولى :: واحة نعم" للإبداع الشخصي لا للمنقول" :: منتدى القصة القصيرة-
انتقل الى: